السلامة الجوية

أغرب الحقائق حول الطيران

احتفل المجتمع الدولي باليوم العالمي للطيران الذي يوافق 7 ديسمبر من كل عام، وسط ظروف صعبة عصبت بمجال الطيران على أثر جائحة كورونا.

ويهدف يوم الطيران المدني الدولي إلى المساعدة في توليد وتعزيز الوعي العالمي بأهمية الطيران المدني الدولي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للدول، وإلى أهمية دور منظمة الطيران المدني الدولي الفريد في مساعدة الدول على التعاون وتحقيق شبكة عالمية حقيقية للنقل السريع في خدمة البشرية جمعاء، وفقًا للموقع الإلكتروني للأمم المتحدة. ونستعرض أغرب الحقائق الطريفة حول الطيران والطائرات.

– السفر المستمر قد يسبب أمراض القلب

الضوضاء المستمرة الناتجة عن الطيران من الممكن أن تزيد من مخاطر التعرض للسكتات القلبية وأمراض القلب والدورة الدموية. ووفقًا للخبراء فإن الأشخاص الذين يتعرضوا بشكل مستمر لضوضاء الطيران، تقل لديهم القدرة على التركيز والتعليم، كما أن الهواء في تلك المناطق يكون أكثر تلوثًا.

– نوم الطيارين

من الحقائق المرعبة أن الطيارين يحصلون على قسط وفير من النوم خلال الرحلات الجوية الطويلة، وتكون الطائرة على وضعية الطيران الآلي، وأكدت دراسة أمريكية إن أكثر من نصف الطياريون اعترفو بأنهم يقومون بهذا الأمر.

– أقنعة الأكسجين لن تدوم طويلًا

في حالات الطوائ يتم إصدار تعليمات للمضيفات بإجبار الركاب على استخدام أقنعة الأكسجين، وقد يعتقد البعض أنه يمكن استخدامها طويلًا إلا أن ذلك غير صحيح وتستطيع منح الأكسجين اللازم لمدة 15 دقيقة فقط.

– التدخين في الحمام

قوانين الطيران تشدد على منع التدخيت تمامًا على متن الطائرة في أي من أجزائها، إلا أن بعض الركاب يكسرون القانون ويلجأون للحمام للتدخين فيه، لذلك، تم وضع منافض سجائر في حمامات الطائرات على أمل أن يطفئ المدخن سيجارته فيها بدلًا من مكانٍ آخر في الحمّام قد يفتعل حريقًا.

– لا يوجد مقعد آمن

من الأمور المنتشرة للغاية حول الطائرة أن هناك مقاعد أكثر آمانًا من غيرها، إلا أن إدارة الطيران الفدراليّة الأمريكية تقول بإنّه في حال الطوارئ وتحطّم الطائرة، ليس هناكٍ من مقعد أكثر أمانًا من غيره على متنها وذلك على الرغم من أنّ بعض الدراسات كانت قد أشارت إلى أنّ المقاعد المتواجدة في الوسط الخلفي للطائرة تحمل أقل نسبة وفيّات في حال التحطّم.

– وجبات مختلفة للطيارين

يتم إعطاء كل طيار على الطائرة وجبة منفصلة عن الآخر مساعده، ولا يسمح بتبادل الوجبات، فهي من دواعي الآمان لمنع حالات التسمم.

– سلطة طيار

طبقًا للقوانين الدولية فالطيار يتمتع بسلطة شبه مطلقة وهو مسئول بشكل كامل عن سلامة وحياة الركاب و الطقم والطيارة نفسها وحتى الناس على الأرض اللي ممكن يتأثروا بالطيارة لأي سبب وبالتالي مقابل هذه المسئولية فله سلطات واسعة.

– الطيران بمحرك واحد

كل طائرة تجارية بإمكانها الطيران بأمان بمحرّك واحد فقط وذلك لأنها مصممة لذلك وقد خضعت لاختبارات مسبقة تضمن أن تقطع الطائرة مسافة معينة في حالة الطوارئ بأحد المحرّكات كي تتخطّى المناطق غير المأهولة والمحيطات.