أخبار الطيران

طيران الإمارات تبحث تحويل ثُلث طلبيات بوينغ 777 إكس إلى دريملاينر

تبحث طيران الإمارات تحويل ثُلث طلبياتها لشراء الطائرات من طراز “بوينغ 777 إكس” إلى الطائرات من طراز “بوينغ 787” الأصغر حجماً، والمعروفة أيضاً باسم “دريملاينر”.

وقد أفادت وكالة “بلومبيرغ” للأنباء أن طائرات الإمارات تسعى إلى تحويل عدد يتراوح بين 30 و40 طائرة من أصل 115 طائرة طلبت شرائها من طراز “بوينغ 777 إكس” إلى طائرات من طراز “بوينغ 787″، وذلك في إطار مراجعة الخطط المتعلقة بأسطولها.

وكانت شركة “بوينغ” قد أشارت أول من أمس إلى تعرضها لخطر فقدان ما يقرب من 40% من طلبيات شراء “777 إكس” بسبب التأخير في بداية عودة الطائرات من هذا الطراز إلى الطيران مجدداً بعد توقفها لما يتجاوز عامين بسبب مشاكل تنظيمية تتعلق بالتغيير في تصميمها.

وبات الموعد المحدد لعودة “777 إكس” للطيران هو 2023، ما دفع “بوينغ” إلى إتاحة الحق لعملائها من الناقلات الجوية في التراجع عن العقود التي أبرمتها في السابق لشراء الطائرات من هذا الطراز.

وتعد طيران الإمارات أكبر عميل للطائرات “777 إكس” وكانت الناقلة فد أشارت في وقت سابق إلى نيتها استبدال المزيد من طلبياتها لشراء 115 طائرة من طراز “777 إكس ” إلى طائرات من طراز “بوينغ 787″، وذلك بعد أن خفضت الحجم الأصلي للطلبيات في ديسمبر 2019.

وقد يتوافر للناقلة المزيد من السلطة لاتخاذ هذا الإجراء إذا كانت العقود المُبرمة بينها وبين “بوينغ” تتضمن شرطاً يتيح للعملاء التراجع عن العقد إذا تأخر تسليم الطائرات إلى ما يزيد عن عام، وهو شرط يُعد قياسياً في صناعة الطيران.