IATA إياتا

  • «إياتا» يكشف تأثير «كورونا» على حركة الطيران خلال فبراير 2021

    أعلن الاتحاد الدولي للنقل الجوي إياتا(IATA) أن حركة الركاب انخفضت في فبراير 2021 ، مقارنة بمستويات ما قبل كورونا COVID (فبراير 2019) ومقارنة بالشهر السابق مباشرة (يناير 2020). وكشف تقرير إياتا عن حركة الطيران في شهر فبراير ، نظرًا لأن المقارنات بين النتائج الشهرية 2021 و 2020 مشوهة بالتأثير الاستثنائي لـ فيروس كورونا COVID-19 ، ما لم يُذكر خلاف ذلك ، فإن جميع المقارنات هي في فبراير 2019 ، والتي اتبعت نمط طلب عادي. وأكد إياتا ، أن انخفض إجمالي الطلب على السفر الجوي في فبراير 2021 (مُقاسًا بإيرادات الركاب بالكيلومترات) بنسبة 74.7٪ مقارنة بشهر فبراير 2019. وكان هذا أسوأ من الانخفاض بنسبة 72.2٪ المسجل في يناير 2021 مقابل عامين، وكان الطلب الدولي على الركاب في فبراير 88.7٪ أقل من فبراير 2019 ، بانخفاض إضافي عن التراجع السنوي المسجل في يناير بنسبة 85.7٪ وأسوأ نتيجة نمو منذ يوليو 2020. ساء الأداء في جميع المناطق مقارنة بشهر يناير 2021. وأضح الاتحاد…

  • الخطوط السعودية تطلق تطبيق “وثيقة آياتا الإلكترونية”

    أعلنت الخطوط السعودية، الناقل الوطني للمملكة العربية السعودية، عن اتفاقية تعاون مع الاتحاد الدولي للنقل الجوي “IATA” تهدف إلى تجربة واختبار “وثيقة آياتا الإلكترونية للمسافر”، وذلك لدعم العودة الآمنة إلى السفر الدولي، وتعافي قطاع الطيران من تبعات جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19). وتعد وثيقة آياتا الإلكترونية للمسافر “IATA Travel Pass” تطبيقاً ذكياً لأجهزة الجوال يتيح للمسافرين إمكانية إنشاء جوازات سفر رقمية، وتحميل بيانات الاختبار ولقاحات فيروس كورونا، ومشاركتها بشكلٍ آمن، وذلك لضمان تلبية جميع المتطلبات الصحية الحكومية في جميع نقاط المغادرة والقدوم. وستبدأ الخطوط السعودية بتطبيق “وثيقة آياتا الإلكترونية للمسافر” عبر شبكة محطاتها بشكل غير إلزامي بدءاً من التجربة المقرر إجراؤها على مسار كوالالمبور – جدة يوم 19 أبريل المقبل، إذ سيتمكن الضيوف من زيارة مختبراتٍ محددة في ماليزيا لاستكمال متطلبات فحص الـ PCR الخاص بفيروس كورونا (كوفيد-19)، على أن يتم بعد ذلك رفع بيانات الفحوصات على التطبيق لاستخدامه في السفر إلى المملكة العربية السعودية. وتُعَد الخطوط السعودية من شركات الطيران…

  • “إياتا”: توحيد جهود الحكومات وتبسيط إجراءات السفر ضرورة لتنشيط حركة السفر في الشرق الأوسط

    دعا الاتحاد الدولي للنقل الجوي “اياتا” حكومات دول الشرق الأوسط الى التعاون وتنسيق الجهود لاستئناف حركة الطيران بصورة كاملة بما يسهم في دعم تعافي الاقتصاد من أزمة كوفيد-19. مؤكدا ضرورة الإسراع فى ذلك بمجرد أن يسمح الوضع الصحى العام بذلك لتجنب خسارة ملايين الوظائف نتيجة الإغلاق الطويل لمدة عام أو أكثر وتحتاج هذه الخطوة إلى تحضيرات حذرة لإنجازها بأمان مع تحسّن الظروف وانحسار الأزمة. وقال كامل العوضي نائب الرئيس الإقليمي للاتحاد الدولي للنقل الجوي في أفريقيا والشرق الأوسط.فى مؤتمر صحفى عقده اليوم عبر تقنية “الفيديوكونفرانس” إن تعاون الحكومات مع الشركات في قطاع الطيران، يمكن جميع الأطراف من تحديد المعايير التي يجب تطبيقها لتسهيل رفع قيود السفر. وعلى الصعيد الإقليمي من المحتمل أن تزدحم حركة المرور الجوية وبالتالى فإن على الحكومات أولا التواصل مع بعضها لضمان توحيد جهود جميع الأطراف والتأكد من جاهزيتها لاستئناف الحركة الجوية. وتُظهر بيانات كشف عنها الاتحاد الدولي للنقل الجوي انخفاض أعداد المسافرين جواً في المنطقة بنسبة…

  • (أياتا) تجدِّد الاعتماد الدولي للأكاديمية السعودية للطيران المدني

    جدد الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) اعتماد الأكاديمية السعودية للطيران المدني التابعة للهيئة العامة للطيران المدني، بوصفه مركزا معتمدا للتدريب الدولي (ATC). وأكدت الأكاديمية أن هذا الإنجاز يمثل ثقل المملكة في مجال الطيران المدني، ويعكس امتدادا للاعترافات الدولية التي تحصدها الأكاديمية وتتويجا للعمل الاحترافي الذي تقوم به وبمخرجاتها في مجال التدريب. وأشارت الأكاديمية السعودية للطيران المدني إلى أن اعتماد الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) للأكاديمية كمركز تدريب معتمد سيمكّنها من تنظيم الدورات الدولية، وسيسهم في حصول متدربي الأكاديمية على شهادات معتمدة دولياً فضلا عن اعتماد مدربي الأكاديمية لدى (أياتا). وأوضحت الأكاديمية أن فوزها قبل أسابيع قليلة بمقعد مجلس التدريب العالمي التابع للمنظمة الدولية للطيران المدني (ICAO) وتجديد اعتمادها الآن من الاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA) كمركز تدريب معتمد دولياً يؤكدان أن المكانة التي وصلت إليها تحققت -بتوفيق الله- من خلال السياسات التي وضعتها الهيئة العامة للطيران المدني. وبيّنت الأكاديمية السعودية للطيران المدني أنها ماضية نحو مواصلة التوسع في تحالفاتها وشراكاتها.

زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
United States 33٬664٬013
إجمالي الحالات: 33٬664٬013
وفيات: 599٬314
تم شفاؤها: 26٬712٬821
نشطة: 6٬351٬878
India 24٬372٬907
إجمالي الحالات: 24٬372٬907
وفيات: 266٬229
تم شفاؤها: 20٬432٬898
نشطة: 3٬673٬780
Brazil 15٬521٬313
إجمالي الحالات: 15٬521٬313
وفيات: 432٬785
تم شفاؤها: 14٬028٬355
نشطة: 1٬060٬173
France 5٬848٬154
إجمالي الحالات: 5٬848٬154
وفيات: 107٬423
تم شفاؤها: 5٬042٬411
نشطة: 698٬320
Turkey 5٬095٬390
إجمالي الحالات: 5٬095٬390
وفيات: 44٬301
تم شفاؤها: 4٬894٬024
نشطة: 157٬065
Russia 4٬931٬691
إجمالي الحالات: 4٬931٬691
وفيات: 115٬480
تم شفاؤها: 4٬547٬500
نشطة: 268٬711
United Kingdom 4٬446٬824
إجمالي الحالات: 4٬446٬824
وفيات: 127٬668
تم شفاؤها: 4٬273٬441
نشطة: 45٬715
Italy 4٬146٬722
إجمالي الحالات: 4٬146٬722
وفيات: 123٬927
تم شفاؤها: 3٬683٬189
نشطة: 339٬606
Spain 3٬604٬799
إجمالي الحالات: 3٬604٬799
وفيات: 79٬339
تم شفاؤها: 3٬297٬340
نشطة: 228٬120
Germany 3٬585٬891
إجمالي الحالات: 3٬585٬891
وفيات: 86٬481
تم شفاؤها: 3٬275٬500
نشطة: 223٬910
Argentina 3٬269٬466
إجمالي الحالات: 3٬269٬466
وفيات: 69٬853
تم شفاؤها: 2٬913٬144
نشطة: 286٬469
Colombia 3٬084٬460
إجمالي الحالات: 3٬084٬460
وفيات: 80٬250
تم شفاؤها: 2٬888٬990
نشطة: 115٬220
Poland 2٬849٬014
إجمالي الحالات: 2٬849٬014
وفيات: 71٬311
تم شفاؤها: 2٬589٬277
نشطة: 188٬426
Iran 2٬732٬152
إجمالي الحالات: 2٬732٬152
وفيات: 76٬433
تم شفاؤها: 2٬196٬197
نشطة: 459٬522
Mexico 2٬377٬995
إجمالي الحالات: 2٬377٬995
وفيات: 220٬159
تم شفاؤها: 1٬897٬587
نشطة: 260٬249
Ukraine 2٬150٬244
إجمالي الحالات: 2٬150٬244
وفيات: 47٬942
تم شفاؤها: 1٬849٬803
نشطة: 252٬499
Peru 1٬879٬049
إجمالي الحالات: 1٬879٬049
وفيات: 65٬608
تم شفاؤها: 1٬720٬665
نشطة: 92٬776
Indonesia 1٬734٬285
إجمالي الحالات: 1٬734٬285
وفيات: 47٬823
تم شفاؤها: 1٬592٬886
نشطة: 93٬576
Czechia 1٬651٬178
إجمالي الحالات: 1٬651٬178
وفيات: 29٬857
تم شفاؤها: 1٬588٬346
نشطة: 32٬975
South Africa 1٬608٬393
إجمالي الحالات: 1٬608٬393
وفيات: 55٬124
تم شفاؤها: 1٬522٬165
نشطة: 31٬104
Netherlands 1٬589٬282
إجمالي الحالات: 1٬589٬282
وفيات: 17٬423
تم شفاؤها: 1٬351٬988
نشطة: 219٬871
Canada 1٬318٬405
إجمالي الحالات: 1٬318٬405
وفيات: 24٬869
تم شفاؤها: 1٬220٬110
نشطة: 73٬426
Chile 1٬273٬516
إجمالي الحالات: 1٬273٬516
وفيات: 27٬647
تم شفاؤها: 1٬208٬396
نشطة: 37٬473
Philippines 1٬138٬187
إجمالي الحالات: 1٬138٬187
وفيات: 19٬051
تم شفاؤها: 1٬062٬427
نشطة: 56٬709
Iraq 1٬134٬859
إجمالي الحالات: 1٬134٬859
وفيات: 15٬910
تم شفاؤها: 1٬034٬396
نشطة: 84٬553
Romania 1٬070٬605
إجمالي الحالات: 1٬070٬605
وفيات: 29٬413
تم شفاؤها: 1٬022٬029
نشطة: 19٬163
Sweden 1٬037٬126
إجمالي الحالات: 1٬037٬126
وفيات: 14٬275
تم شفاؤها: 878٬153
نشطة: 144٬698
Belgium 1٬028٬104
إجمالي الحالات: 1٬028٬104
وفيات: 24٬664
تم شفاؤها: 905٬973
نشطة: 97٬467
Pakistan 874٬751
إجمالي الحالات: 874٬751
وفيات: 19٬467
تم شفاؤها: 783٬480
نشطة: 71٬804
Portugal 841٬379
إجمالي الحالات: 841٬379
وفيات: 16٬999
تم شفاؤها: 802٬285
نشطة: 22٬095